حياة و تعاليم
يكتبون لنا

القراء يكتبون

ننقل إليكم في ما يلي ما وردنا من خبرة حياةٍ لأشخاص التمسوا نعماً بشفاعة القديس خوسيماريا، وذلك بعد موافقتهم على نشر مضمون الرسالة.

26 تموز / يوليو 2010

ننقل إليكم في ما يلي ما وردنا من خبرة حياةٍ لأشخاص التمسوا نعماً بشفاعة القديس خوسيماريا، وذلك بعد موافقتهم على نشر مضمون الرسالة.


رفضٌ للتوقيع لثلاثة أشهر
هذا الصباح كنت قلق جداً بسبب مسألة قانونية. لمدة ثلاثة أشهر كنا ننتظر أن يأتي البائع ليوقع العقد. وهذا كان بمثابة مشكلة كبيرة بالنسبة لنا. صليّت، وأنا في حالة يأسٍ، إلى القديس خوسيماريا طالباً منه المساعدة. وهل ستصدق ما سأقول؟ قبل 3 دقائق اتصلوا بي ليخبروني أن العقد قد وقّع وأن المسألة كلها انتهت. كم هو رائع وكريم الرب الهنا والقديس خوسيماريا. اليوم، هو يوم مميز لـ"عمل الله": كان هنالك قداس مميز هنا وكان رائع الجمال من كل النواحي.
ج. و. س، المكسيك
30 حزيران 2010


تجربة العبادة الخاصة ونشرها
ذهبت في الـ26 من شهر حزيران إلى القداس الإلهي بمرافقة صديقة لي.
لفترة تمتد لـ3 سنوات كانت تذهب إلى كنيسة فاطمة في "سان خوان دي لوس موروس"، ولاية غواريكو- فنزويلا. في الكنيسة كان هنالك بعض الناس الذين يوزعون منشورات عن القديس خوسيماريا.
بعد القداس عدت إلى المنزل ووضعت المنشورات التي أخذتها على الطاولة في غرفتي. عند الساعة الـ10 مساءً قررت أن أقرأ بانتباه ما هو مكتوب عليها. كنت مع والدتي بمفردنا في المنزل. كلما قرأت كلما زدت اكتراثاً لحياة هذا القديس وكلما أردت أن أعرف أكثر عن قصته. قمت بمجهود للذهاب إلى أنشطة منظمة في الكنيسة. وأيضاً، في الأشهر الماضية، كنت أعاني من دوار ومن ألم في الأرجل خلال الليل. وبفضل القديس خوسيماريا، كل هذا توقف. أنا ممتنة كثيراً لهذا القديس، وأخبرت عدداً كبيراً من أصدقائي عنه وأعطيتهم بطاقة الصلاة الخاصة به.
دولورس ر. – فنزيويلا
29 حزيران 2010



لكي أمارس مهنتي
أنا معاون في حبرية "عمل الله". منذ 3 سنوات بدأت بصلاة تساعية العمل. صليت من أجل نيّتين: أن أتمكن من ممارسة مهنتي – أنا محامٍ- وأن أستمر كمحاضر في الجامعة.
عملت في الأعمال التجارية لأنني لم أتمكن من أن أجد مكاناً لي كمحامٍ. الآن، بدأت بممارسة مهنة المحاماة منذ بعض الوقت، وأنا اعلم في جامعة وفي مدرسة ثانوية. لست غنياً على الصعيد المالي ولكنني غنيّ في عملي، في مهنتي الخاصة، ولذلك أردت أن أشارك هذه النعمة التي حصلت عليها.
خ. ب، الأرجنتين
27 حزيران 2010

نعمة جديدة
كتبت سابقاً عن روعة معرفة القديس خوسيماريا. سمعت أمي تتحدث عنه، وهذا كان أفضل ما جرى معي. في المنزل نناديه بـ"جو" كلقب عائلي حنون. سبب كتابتي لهذه الرسالة هو لأعبر عن شكري للقديس خوسيماريا لأنه استحصل لي على نعمة ربح القضية القانونية المتعلقة بمنزلي. أنا كثير الإمتنان له لهذا الأمر ولأنه أيضاً استحصل لي على نعمة أخرى عل الصعيد الشخصي.
يوانا د.م – تشيلي
14 حزيران 2010


[إقرأ المزيد...]

عمل جديد

أ، م

كنشاسا/ كونغو, 15 نيسان / ابريل 2010

سنحت لي الفرصة مرة جديدة لأختبر أثر شفاعة مؤسس "عمل الله" في حياتي.
إثر خطة للحكومة، فقدت منصبي في العمل. وقبل نهاية شهر آذار، عرض علي عمل آخر. طلبت من الرب ومن القديس خوسيماريا أن يؤكدا لي أن هذا العرض مناسب فعلا مع إرادة الله. وبعد صلواتي للرب وشفاعة القديس خوسيماريا، قبلت بالعمل الجديد. كل شيء يجري على ما يرام وسيجري على ما يرام بنعمى ربنا القائم من بين الأموات ومع نور وشفاعة القديس خوسيماريا.
شكراً لك يا قديس خوسيماريا. سأستمر في الصلاة وطلب شفاعته من خلال صلواتي اليومية حتى أتمكن من تقديس عملي.

[إقرأ المزيد...]

نزل من السماء

ماغدالينا ميلغاريخو دي ثيسبيديس

باراغواي, 5 نيسان / ابريل 2010

لدي ولدان شابان يذهبان إلى المدرسة منذ العام الماضي، وذلك عبر النقل المدرسي.
السائق وامرأته، لديهما نوعاً قديما من سيارات الفولس فاكن.
كنت دائماً أطلب من القديس خوسيماريا أن يساعدهما لكي يستحصلا على سيارة أخرى: "من فضلك، يا قديس خوسيماريا، قم بأن تنزل إليهم من السماء سيارة جديدة". هذا استثنائي. سائق الباص المدرسي، الذي لم يكن يعلم أنني كنت أصلي له، قال لي "نزلت سيارة جديدة إليّ من السماء". فقد قدم له أخاه واحدة.
حتى ولو حصلت على عدد كبير من الفضائل من خلال القديس خوسيماريا، فهذا هو أول شيء أنقله لكم.

[إقرأ المزيد...]

ظروف العمل تحسنت

ج.ب.م

كولومبيا, 19 آذار / مارس 2010

بعد وضع مؤلم دام عامين بسبب مديري، مما أثر على الجو العام في العمل، قررت أن أتلو تساعية العمل.
اليوم، أنا ممتنة للقديس خوسيماريا لأن ظروفا مميزة سمحت لنا، وبفضل شفاعته، أن نغير المدير، وفريق العمل أدرك أنه يجدر بنا بذل جهدنا لكي تتحسن الظروف.
بتفاؤل، آمل أن يسير كل شيء منذ الآن نحو الأفضل.

[إقرأ المزيد...]

شهادات حياة حول العالم

لا يتوقف القديس خوسيماريا اسكريفا عن التشفع لعدد كبير من الناس حول العالم. وننقل إليكم في هذه الخانة شهادات حيّة لبعض الناس الذين اختبروا قدرة الصلاة والذين التمسوا بشفاعة هذا القديس نعماً في حياتهم اليومية.

1 كانون الثاني / يناير 2010

بموافقة أصحاب العلاقة، ننشر إليكم شهادات الحياة التالية:


كنت أعاني من مرض السرطان

في تشرين الأول 2009، إحدى صديقاتي قدمت لي صورة للقديس خوسيماريا، وأكدت لي أنه يمكنني أن أقرأ بإيمان وبانتباه الصلاة المطبوعة عليها وأن أطلب ما أشاء منه.
في الواقع، كنت دائماً مؤمنةً بالله، فأنا كاثوليكية وكنت دائماً أستند إلى الصلاة. ولكن، كنت ما لبثت أن عرفت أنني مصابة بمرض السرطان. فطلبت بإيمان كبير من القديس خوسيماريا أن تنجح العملية الجراحية وأن يحمي عائلتي كلها، خصوصاً ابني الذي يبلغ من العمر 3 سنوات، وأن يكون لديهم الإيمان بأنني سوف أخرج من هذه المسألة. وها أنا اليوم، قد استعدت عملي وأكد لي طبيبين أنني قد شفيت. سأظل تحت رعاية طبية بطبيعة الأحوال لمدة 5 سنوات. شكري له غير متناهي.
كريستينا، البرتغال
14 حزيران 2010


أريد أن أشكر القديس خوسيماريا

ابني مؤهل لكي يتمكن من اجتياز المقابلة التحفيزية في مدرسة الهندسة. يا قديس خوسيماريا، أسألك أن تتشفع له لكي، إذا أراد الله، يتمكن من أن يحصل على مكان في تلك المدرسة. شكراً.
مايتي، فرنسا
3 حزيران 2010


مساعدة في الإمتحانات

كنت قد طلبت من القديس خوسيماريا أن يساعدني لكي أتمم بنجاح امتحاناتي، وسألوني فعلاً ما كنت قد أتقنت دراسته.
بريسيلا، كوستا ريكا
11 أيار 2010


اليوم الأول بعد التساعية

وجدت تساعية العمل على الإنترنت، وبدأت بتلاوتها. في اليوم الأول بعد إنهائها، تلقيت اتصالا لمقابلة وبدأت بالعمل بعد أسبوعين.
لم أكن أعرف بوجود القديس خوسيماريا الذي أشكره اليوم من كل قلبي.
بولا ن، البرازيل
5 أيار 2010


لكي أشكره

لقد تعرفت اليوم على موقعكم وأريد أن أقول لكم أنه بالنسبة إلي أيضاً، لقد أثرت إحدى نقاط كتاب "طريق" للقديس خوسيماريا بحياتي في سبعينات-ثمانينات القرن الماضي، في الوقت الذي كان هنالك ارتباك في الكنيسة.
استفيد اليوم لكي أشكره.
م. غراسيا، اسبانيا
18 آذار 2010




[إقرأ المزيد...]

إذا أردت إرسال النعم التي حصلت عليها بشفاعة القديس خوسيماريا، يمكنك كتابتها في الإطار التالي

لإرسال النعم التي حصلت عليها بشفاعة القديس خوسيماريا

الإسم *


البلد


البريد الإلكتروني


شهادات شخصية *
نعم       كلا

الرمز السرّي *
 
أدخل الأرقام داخل المربّع

الرسالة *


  • الحقول المشار اليها ب * إلزامية
  • رمز الحماية يمنع بعض البرامج غير المرغوب فيها لإرسال البريد الإلكتروني
  • المعلومات المقدمة في هذا النموذج سوف يتم التعامل معها وفقا للقوانين الحالية. وسوف تستخدم فقط للغرض المذكور ، وعند الاقتضاء ، أي توضيحات لاحقة أو التحسينات. في كل الأحوال ، لن يكون من كشف أو تمريرها إلى أطراف ثالثة. يمكن للمشتركين اختيار ، تعديل أو إلغاء المعلومات المقدمة عن أنفسهم.

RSS

مقالات ذات صلة

وتائق